منتدى الشيخ مصطفى بن عبد اللطيف بن ال هارون


    قصة القصاب

    شاطر
    avatar
    امة الله

    عدد المساهمات : 20
    تاريخ التسجيل : 07/06/2010

    قصة القصاب

    مُساهمة من طرف امة الله في السبت يونيو 12, 2010 10:51 pm

    [size=25]كان قصاب قد أولع بجارية لبعض جيرانه ، فأرسلها مولاها إلى حاجة لهم في قرية أخرى.
    فتبعها القصاب ، فراودها عن نفسها!
    فقالت : لاتفعل .
    فقال : قد أحببتك.
    فقالت : لأنا أشد حبا لك ، ولكني أخاف الله .
    قال : فأنت تخافينه ، وأنا لا أخافه .
    فرجع تائبا، فأصابه العطش حتى كاد ينقطع عنقه ، فإذا هو برسول لبعض أنبياء بني إسرائيل ،فسأله :
    فقال : ما لك ؟
    قال : ا لعطش .
    قال : تعال ندعو حتى تظلنا سحابة حتى ندخل ا لقرية .
    قال : مالي من عمل فأدعوه . قال : فأنا أدعو، وأمن أنت .
    قال : فدعا الرسول ، وأمن هو، فأظلتهما سحابة حتى انتهيا إلى القرية، فأخذ القصاب إلى مكانه ، ومالت السحابة معه .
    فقال : زعمت أن ليس لك عمل ، وأنا الذي دعوت ، وأنت الذي أمنت ، فأظلتنا سحابة، ثم تبعتك ! لتخبرني بأمرك ، فأخبره . فقال له الرسول : إن التائب من الله بمكان ليس أحد من الناس بمكانه .


    [/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 11, 2017 3:46 pm